تقرير.. “تيك توك” الصيني يحصد (70%) من اموال تبرعات النازحين السوريين 

أبعاد- متابعة

كشف تقرير بريطاني، اليوم الاربعاء، عن حصول موقع تيك توك الصيني على نحو (70%) من التبرعات التي تحصل عليها العوائل السورية النازحة التي تطلب “هدايا افتراضية” يمكن تحويلها لأموال حقيقية فيما بعد.

وقال موقع “بي بي سي نيوز” البريطاني، في تقرير نشره ان” العديد من العائلات النازحة في المخيمات السورية تظهر، يومياً، في بث مباشر للتسول من المشاهدين، لمنحهم “هدايا افتراضية”. ويكرر هؤلاء عبارات من قبيل “إعجاب رجاء، مشاركة رجاء، هدية رجاء”، وفيما تكون الهدايا التي يطلبونها “افتراضية”، لكنها تعني “أموالاً حقيقية”، ويمكن سحبها نقداً من التطبيق.

كيف يحصل السوريون على الأموال

ويقوم مشاهدو البث المباشر بإرسال هدايا يُرمز إليها برسوم، كمكافأة أو “بقشيش” لصانعي المحتوى في المخيمات السورية. وتتنوع هذه الهدايا بين ورود رقمية بقيمة بضع سنتات، وأسود، وأكوان افتراضية تصل قيمتها إلى 500 دولار.

كما أبرز تحقيق “بي بي سي” أن أكثر من 300 حساب تقوم ببث مباشر من المخيمات السورية، مضيفاً أن الكثير منها يحصد ما يصل إلى ألف دولار في الساعة كهدايا، لكن الأسر النازحة تقول إنها لا تحصل سوى على جزء “بسيط جداً” من أموال المتبرعين.

وبعد التدقيق أكثر في عملية التبرع توصّل فريق التحقيق إلى أن تيك توك يخصم 69% من قيمة “الهدية الافتراضية”، ثم بعد ذلك، يخصم مكتب التحويلات المالية 10% مقابل خدماته، كما يتقاضى “وسيط تيك توك” 35% مما تبقى من المال.

“وسيط تيك توك” هو الشخص الذي يملك هاتفاً وإنترنت، ويقوم بإجراء بث مباشر مع الأسر النازحة لعدة ساعات في اليوم. وبعملية حسابية بسيطة فإن العائلة التي جمعت 106 دولارات من التبرعات ستحصل في النهاية على 19 دولاراً فقط.

وكالات البث المباشر في المخيمات السورية

حسب تحقيق “بي بي سي” يوفر وسطاء المعدات في المخيمات السورية، ولكنهم يحتاجون إلى المساعدة في فتح حسابات لكي يتمكنوا من إجراء بث مباشر على تيك توك. وكشف التحقيق أنهم يتلقون دعماً من “وكالات بث مباشر” في الصين، تعمل مع تيك توك بشكل مباشر.

يشرح أحد الوسطاء قائلاً: “إنها تساعدنا إذا واجهنا أي مشكلة مع التطبيق، فتقوم بفتح الحسابات المغلقة. نزودها بالاسم والصفحة والصورة، وهي تفتح الحساب”.

هذه الوكالات، المعروفة أيضاً في الصين باسم “نقابات البث المباشر”، هي جزء متنامٍ من استراتيجية تيك توك التجارية العالمية، لجذب مستخدمي البث المباشر إلى منصتها.

وتعاقدت تيك توك معها لمساعدة صانعي المحتويات على إنتاج بث مباشر أكثر جاذبية. وهذا من شأنه تشجيع عدد أكبر من الناس على استخدام التطبيق ولفترات أطول، لجذب المزيد من الإعلانات والهدايا، وهذا بدوره يزيد أرباح تيك توك.

وتقول الوكالات التي تحدثنا معها إن تيك توك تدفع لها عمولة اعتماداً على مدة البث المباشر وقيمة الهدايا التي يتم التبرع بها.

اخبار ذات صلة...