الإعمار توضح آلية إنشاء الطرق داخل المدن وتعلن إدخال تقنيات جديدة بالإكساء

أعلنت وزارة الإعمار والإسكان والبلديات والأشغال العامة، اليوم الخميس، موعد إنجاز طريق الدورة – اليوسفية، وفيما أوضحت آلية إنشاء الطرق داخل المدن، أكدت إدخال تقنيات جديدة في الإكساء.
وقال وكيل الوزارة جابر الحساني، في تصريح تابعته “أبعاد”، إن “آلية إنشاء الطرق تتضمن إنشاء تصاميم هندسية ومخططات والكشف الميداني للمهندسين والمساحين لمعرفة مناسيب الأرض الحقيقية”، مبينا أن “ارتفاع الطريق في بعض المناطق يحسب من خلال غالبية المنازل إذا كانت واطئة أو عالية”.
وأضاف الحساني، أنه “لكل شركة مجلس إدارة مسؤول عن رسم السياسة وتطبيق البرامج والخطط وتحديث الآليات والكادر إذ إن شركة آشور قامت بشراء فارشات ليزرية حديثة، أما شركة حمورابي فقد اشترت معدات حديثة لفرش الأسفلت”، موضحا أن “جميع هذه الأجهزة دخلت حيز التنفيذ في العمل”.
وبخصوص مشاركة الشركات الأجنبية بإكساء الطرق، أكد الحساني، أن “شركات القطاع الخاص المحلية ممتازة، رغم حاجتنا للخبرة الأجنبية، إلا أن الشركات الأجنبية تسعى للحصول على أعمال كبيرة مع ضمان توفر الجانب الأمني وارتفاع أسعارها المكلفة”.
وبين، أن “الشركات العراقية تخضع للمواصفات العالمية وقامت بإدخال تقنيات جديدة للإكساء وهو استخدام البوليمر المعدل الذي يعطي قوة عالية”.
وبشأن طريق الدورة – اليوسفية، قال الحساني، إن “هذا الطريق يتضمن مواصفات عالية وينفذ بأيد عراقية”، موضحا أن “الطريق سوف يختصر وقت الخروج من بغداد بنصف ساعة تقريبا مع تخفيف الزخم المروري”، داعيا أمانة بغداد إلى “إنشاء مجسر أو نفق من سريع الدورة باتجاه المصفى”.
ولفت إلى أن “الوزارة خاطبت الأمانة بهذا الشأن حتى تكون هناك انسيابية في حركة السير”، موضحا أن “طريق الدورة – اليوسفية سيكون جاهزا خلال شهر”.

اخبار ذات صلة...